الرئيسية » الوطن نيوز » أحداث وطنية » على خلفية اتهام مديرة راديو ”كاب اف ام” برهان بسيس بتهديدها: لجنة الإعلام بنداء تونس توضح
برهان بسيس

على خلفية اتهام مديرة راديو ”كاب اف ام” برهان بسيس بتهديدها: لجنة الإعلام بنداء تونس توضح

 نشرت لجنة الإعلام لحركة نداء تونس، أمس الأحد بيانا على الصفحة الرسمية للحزب ردا على تدوينة نشرتها مديرة راديو “كاب اف ام” ألفة التونسي واتهمت فيها المستشار السياسي للحركة برهان بسيس بتهديدها، في اتصال هاتفي، على خلفية مضامين إعلامية بالإذاعة.

وبخصوص فحوى المكالمة المذكورة والتي تولى القيادي بالحزب برهان بسيس توضيح إطارها، فإن الحركة ترى أنه من باب الإنصاف والمسؤولية أن لا تنسى صاحبة التدوينة أن حق الرد مكفول لدى من توجه له السهام جزافا، وأن ألفة التونسي ، و”من باب النزاهة المفترضه،عليها أن تحمي مصدح إذاعتها من كل شائبة وزيغ وتهجم”.

وعبرت لجنة الإعلام عن استغرابها لاختيار الإذاعة ، الأزهر العكرمي كمحلل للحديث عن خلافات سياسية تتعلق بالنداء، والحال أن “موقفه من عائلة النداء وقياداتها ومديرها التنفيذي معروف لدى الجميع”، وهو أمر اعتبرته بعيدا تماما عن الحياد الاعلامي ومناف لأخلاقيات المهنة وأدبياتها، إلا إذا كان التحليل في الاذاعة يحتمل الجمع بين الخصم والحكم في جبة واحدة.

وشددت على أن رئيس الجمهورية هو أعلى من كل صراع حزبي، وأن مؤسسة الرئاسة أثبتت، منذ توليه شؤونها، تعففها عن كل تهافت اعلامي، وأن الرئيس أثبت قولا وفعلا أنه الضامن لحرية الاعلام والصحافة والمؤتمن على احترام دستور تونس بما فيه من حريات.

وبخصوص رئيس الحكومة، قالت اللجنة ” لا نخال أن صاحبة التدوينة تجهل أنه ندائي ومرشح الحزب لرئاسة حكومة الوحدة الوطنية”، داعية مديرة الإذاعة إلى التريث والاحتكام إلى لغة العقل والمسؤولية حتى تنأى بإذاعتها فعلا عن التجاذب السياسي وتنجح في تحقيق الإضافة الحقيقية للمشهد السمعي في تونس.

وكانت مديرة إذاعة “كاب اف ام” ألفة التونسي، أشارت في تدوينة نشرتها الجمعة على صفحتها بالفايسبوك أنها ” تلقت مكالمة من طرف برهان بسيس أعلمها فيها أن اجتماعا انعقد بنداء تونس حول إذاعة كاب أف أم و أنه تم التعبير عن عدم رضاء قيادة النداء على أداء الخط التحريري للإذاعة بسبب تواجد لزهر العكرمي في البرنامج الصباحى للإذاعة”.

وأضافت أن بسيس أعلمها أنه تم توجيه تقرير في الغرض لرئيس الجمهورية وسيتم اتخاذ الإجراءات الضرورية في حقها وحق الاذاعة”معتبرة هذه المكالمة “بمثابة التهديد في حقها وفي حق الاذاعة وهي بمثابة العودة الى الأساليب القديمة و أن إذاعة كاب اف ام في منأى عن اي صراع سياسي” حسب تعبيرها.

وات

تعليقات

شاهد أيضاً

رضا بالحاج

الإعلان عن تأسيس “حركة تونس أولا”

أعلنت وزارة العلاقة مع الهيئات الدستورية والمجتمع المدني وحقوق الانسان انه تم تأسيس حزب سياسي ...