الرئيسية » أقلام حرة (صفحه 4)

أقلام حرة

عبد الباري عطوان : ستة أسباب لفهم هذا التصعيد الأخطر لـ”الدولة الإسلامية”

لم يبالغ الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند عندما قال ان بلاده، ومن خلال التفجيرات والهجمات الست التي زلزلت باريس، تواجه “عملا حربيا” جرى التخطيط له في الخارج.. وتنفيذه بتواطؤ في الداخل، من قبل عناصر محلية، فالعاصمة الفرنسية، وكل العواصم الغربية كانت، وما زالت في حالة صدمة مما حدث، وخوف من تكرار الاعتداءات نفسها في وسطها واستهداف مواطنيها.

أكمل القراءة »

خريف الفرص الضائعة: قصة “المجموعة الأمنية” و”انقلاب 8 نوفمبر”

أحمد نظيف   منتصف ليل السابع من نوفمبر 1987، رن جرس هاتف بيت مدير أمن الرئيس والشخصيات، رفيق الشلي فجأةً. كان وزير الداخلية ورئيس الوزراء يومذاك، زين العابدين بن علي، على الجهة الأخرى من الخط. بلا مُقدمات، طلب بن علي من الشلي الحضور فوراً إلى مقر الوزارة، وبلا تردد قاد الشلي سيارته إلى شارع الحبيب بورقيبة. صعد إلى مكتب الوزير، …

أكمل القراءة »

في الذكرى الرابعة لانتخابات 23 أكتوبر 2011 : النهضة في مرمى النار

ماهر جعيدان المنستير 23 أكتوبر 2011 العاشرة ليلا مجموعة من الشباب تناهز المائة فرد يحاولون اقتحام المقر الجهوي لحركة النهضة بالمنستير و يلقون المقذوفات و الحجارة على الطابق الأول في حين يحتمي العشرات من أنصار حركة النهضة داخل المقر و  تتوافد أنباء من هنا و هناك عن احتقان في عدة مدن تونسية و محاولة حرق المقرات إثر توافد النتائج الأولية …

أكمل القراءة »

عضوية نقابة الصحفيين وسيلة لتأكيد المهنية أم سعياً للبدل المادي؟

عمرو قنديل  يرضخ الكثير من الصحفيين بمصر للعمل لدى صحف برواتب ضئيلة وأحيانًا بلا مقابل، لمحاولة توفيق أوضاعهم أمام نقابة الصحفيين لاستخراج “الكارنيه الصحفي” الذي ينظر إليه الكثير بمثابة “الكارنيه الذهبي” الذي يحصنهم ويمنحهم الكثير من المزايا.

أكمل القراءة »

تونس عاتبة على العرب.. ومعها الحق كله.. فالاحتفال بانجازها الكبير بجائزة نوبل للسلام لم يلق الاهتمام العربي الذي يستحق.. وامر مؤلم ان تكون باريس المحطة “الوحيدة” لاستقبال وفد اللجنة الرباعية الفائزة وليس العواصم العربية

يشعر التونسيون، شعبا وحكومة، بالكثير من المرارة تجاه اشقائهم العرب، لاسباب عديدة كان ابرزها حالة التجاهل شبه التام لفوز المنظمات التونسية الاربع الراعية للحوار بجائزة نوبل للسلام.

أكمل القراءة »

فضيحة أمريكا التاريخية في سوريا

كان اسبوعا فضائحيا بامتياز للسياسة الأمريكية في سوريا بل والشرق الأوسط، او هكذا قد يذكره التاريخ. بدأ مع إعلان قائد القوات الأمريكية في الشرق الأوسط الجنرال لويد أوستن الأربعاء الماضي أن «4 أو 5» معارضين سوريين فقط من الذين دربتهم بلاده وجهزتهم، يقاتلون على الأرض حاليا في مواجهة تنظيم «الدولة»، وسرعان ما تبعته تصريحات وزير الخارجية الامريكي جون كيري ان …

أكمل القراءة »

هل جاء تدخل روسيا العسكري “المتدحرج” في سورية لانقاذ الرئيس الاسد ونظامه فعلا على غرار ما فعلت مع الرئيس جمال عبد الناصر بعد هزيمة عام 1967؟ وما هي خططها الحقيقة في سورية؟ ولماذا طار نتنياهو “فزعا” الى موسكو على رأس وفد عسكري كبير؟

عبد الباري عطوان ترتفع حالة القلق الى اعلى مستوياتها هذه الايام في اوساط الاسرائيليين اولا، والمعارضة السورية، وداعميها العرب، والغربيين على ثانيا، بعد تصاعد التدخل العسكري الروسي على الارض السورية جنودا وخبراء ومعدات، ورضوخ واشنطن لهذا التدخل لصعوبة اللجوء الى بدائل اخرى، لما تتضمنه من تكلفة مادية وبشرية باهظة.

أكمل القراءة »

الروس يتدفقون الى سوريا بمعداتهم ورجالهم.. اين المفاجأة ولماذا الاستغراب.. ومن قال انهم سيسمحون بسقوط الرئيس الاسد ونظامه؟ واذا كانت استراتيجيتهم في سورية فاشلة فحدثونا عن نجاح الاستراتيجية الامريكية المضادة؟

عبد الباري عطوان  تزدحم الصحف ومحطات التلفزة العربية هذه الايام، بالتقارير والمقالات التي تركز على وصول طائرات شحن روسية عسكرية الى منطقة اللاذقية محملة بمئات الخبراء، ومئات الاطنان من العتاد العسكري، وكأن روسيا ليست حليفة للنظام السوري منذ عقود، وكأن دعمها له يجب ان يقتصر على “الفودكا”، والبطانيات، وجلود الدببة، وفرو الثعالب القطبية.

أكمل القراءة »