الرئيسية » إقتصاد » السّوق الأوروبيّة لازالت أهمّ وجهة لتصدير زيت الزّيتون التّونسي

السّوق الأوروبيّة لازالت أهمّ وجهة لتصدير زيت الزّيتون التّونسي

أكدت وزارة الفلاحة والموارد المائيّة والصيّد البحري أنّ السّوق الأوروبيّة لازالت أهمّ وجهة لتصدير زيت الزّيتون التّونسي.
وأوضحت الوزارة في بلاغ لها، السبت، بخصوص الحصّة السّنويّة الممنوحة من الاتّحاد الأوروبي لتونس والمحدّدة بـ 56700 طن والتّي تمّ تصديرها كاملة على مدار السّنوات الأخيرة، ان التّصرّف فيها هو محلّ تفاوض متواصل مع الجانب الأوروبي على غرار المواسم الفارطة.
وحسب الديوان الوطني للزيت، تقدر صابة زيت الزيتون لموسم 2020/2021 بحوالي 140 ألف طن مقابل إنتاج قياسي في الموسم الفارط قدر ب 400 ألف طن أي بتراجع لافت بنسبة 65 بالمائة.
وتفاوض تونس حاليا مع الاتحاد الاوروبي للترفيع في حصتها من 56700 طن فقط الى 100 الف طن في انتظار إتمام المفاوضات بشأن اتفاق التبادل الشامل والمعمق مع الاتحاد .
وكان مدير عام الديوان الوطني للزيت السابق شكري بيوض قد توقع في تصريح ل »وات » أن تتجاوز قيمة صادرات زيت الزيتون التونسي لأول مرة 2 مليار دينار هذا العام
.
وتعد تونس منتجا ومصدرا رائدا لزيت الزيتون في العالم، وتوجه حوالي 80 بالمائة من صادراتها لهذا المنتج إلى دول الاتحاد الأوربي الشريك الاقتصادي والتجاري الأول لها، فيما توجه 15 بالمائة إلى السوق الأمريكية والكندية.
ووفق الديوان الوطني للزيت فإن حصة تونس العادية الموجهة للاتحاد الأوروبي تبلغ سنويا 7ر56 ألف طن معفاة من الجمارك بحسب آخر اتفاق منذ 2005، مضيفا أن الاتحاد سمح بشكل استثنائي بزيادة الحصة بـ30 ألف طن سنويا بين 2015 و.2017
علما ان زيت الزيتون التونسي تميّز في السّنوات الأخيرة بحضوره القوي في المسابقات الدوليّة كأفضل زيت زيتون، على غرار جائزة الجودة « ماريو سوليناس » التي نظّمها المجلس الدّولي للزّيتون، وتم تتويج زيت الزيتون التّونسي أربع مرات في 2020.

وات

تعليقات

شاهد أيضاً

رئاسة الجمهورية تنفي ما تمت نسبته لقيس سعيد من تصريحات زائفة بخصوص اليهود

 نفت رئاسة الجمهورية، في بيان لها اليوم الاربعاء، ما تمت نسبته لرئيس الجمهورية قيس سعيد …

%d مدونون معجبون بهذه: