الرئيسية » إقتصاد » الشمال الغربي : تحسن في مزارع الحبوب و تذمر من فقدان الأسمدة

الشمال الغربي : تحسن في مزارع الحبوب و تذمر من فقدان الأسمدة

شهدت مزارع الحبوب بولايات الشمال الغربي تحسنا ملحوظا إثر الأمطار الأخيرة و مع انطلاق السنابل في عملية التجدير بما يؤشر لموسم فلاحي طيب رغم العوامل المناخية الصعبة التي شهدتها بلادنا و رغم ما رافق انطلاقة الموسم الفلاحي من صعوبات جمة جراء فقدان الاسمدة و البذور الممتازة.

و قد دعا رئيس الاتحاد الجهوي للفلاحة و الصيد البحري بالكاف منير العبيدي إلى الإسراع بتوفير مادة الامونيتر التي فقدت في الأسواق لتحسين الإنتاجية و إنقاذ الموسم الفلاحي منتقدا ما اعتبره الفلاحون لامبالاة الحكومات المتعاقبة بمشاكل القطاع الفلاحي و تهميشا متواصل للمتظومة الفلاحية رغم أهميتها في توفير قوت الشعب التونسي و في المنظومة الاقتصادية للبلاد.

من جهة أخرى أكد الاتحاد الجهوي للفلاحة ان التحولات المتسارعة التي يشهدها العالم و ارتفاع أسعار الحبوب بسبب الازمة الروسية الاكرانية تستدعي من الدولة التوجه بعمق نحو دعم القطاع الفلاحي باعتبار أهميته في تحقيق الأمن الغذائي و في التخفيض من عجز الميزان التجاري .

و قدر الاتحاد الجهوي للفلاحة و الصيد البحري بالكاف النقص في مادة الامونيتر بثلثي حاجيات الجهة تزامنا مع انطلاق عملية التجدير حيث تقدر حاجيات قطاع الزراعات الكبرى بحوالي 150 الف قنطار في الوقت الذي لم ترد عليها سوى 60 الف قنطار تم توجيهها لمختلف منظومات الإنتاج كالاشجار المثمرة و الخضروات بالإضافة إلى الزراعات الكبرى .

و في ولاية جندوبة طالب الفلاحون بتوفير الاسمدة الضرورية لانقاذ الموسم منتقدين ما اعتبروه غياب الرقابة على مسالك التوزيع و توفر الاسمدة في مسالك التوزيع الموازية مقابل فقدانها في المسالك المنظمة بما غذى ظاهرة الاحتكار و ساهم في الترفيع في الأسعار.

وقال منجي الزايدي (فلاح) ان فقدان الاسمدة ادى إلى ارتفاع جنوني في أسعارها في السوق السوداء و في ولاية باجة نفذت تنسيقية فلاحون غاضبون تحركا احتجاجيا طالبوا خلاله بتوفير الاسمدة و المستلزمات و بالترفيع في أسعار الحبوب عند القبول بالنظر إلى ارتفاع تكاليف الإنتاج و أسعار مختلف المستلزمات ، مهددين باتخاذ خطوات تصعيدية و الدخول في احتجاجات اخرى اذا لم تتم الاستجابة لمطالبهم.

على صعيد متصل تشهد ولاية سليانة صعوبات جمة في القطاع الفلاحي حيث اعلنت المندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية التوقف عن ضخ المياه من سد سليانة و سد لخماس بعد تدني المخزون إلى مستويات قياسية بما من شأنه ان يؤثر على قنوات مياه الري بسبب الترسبات.

حسن الكريمي

 

 

تعليقات

عن Houda Karmani

شاهد أيضاً

اليابان يمنح تونس هبة بقيمة 1 مليون دولار لمواجهة شح المواد الأساسية من الحبوب

منح اليابان هبة قيمتها 1 مليون دولار أمريكي، ما يعادل 3 مليون دينار لتعزيز قدرة …

%d مدونون معجبون بهذه: