الرئيسية » العالم نيوز » الصدر: حل البرلمان أصبح مطلبا شعبيا وسياسيا لا بديل عنه

الصدر: حل البرلمان أصبح مطلبا شعبيا وسياسيا لا بديل عنه

أكد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر أن حل البرلمان العراقي أصبح مطلباً شعبياً وسياسياً ونخبوياً لا بديل عنه، مشيراً إلى وجود ردود فعل إيجابية بشأن دعوته المتعلقة بذلك.

وأضاف الصدر في تغريدة اليوم السبت، أن حراك تياره سيستمر حتى تحقيق جميع المطالب، داعياً لوقفة جادة لإنقاذ العراق من الفساد والتبعية، قائلاً إن العراق يحتاج إلى أفعال بعيدة عن الحوارات الهزيلة.

يأتي ذلك بالتزامن مع مشاركة أتباع الصدر اليوم السبت في اعتصام احتجاجي خارج البرلمان.

حل البرلمان

يذكر أن مقتدى الصدر كان طلب في خطاب، الأربعاء، حل البرلمان العراقي، وإجراء انتخابات مبكرة، معتبراً في الوقت نفسه أن “لا فائدة ترتجى من الحوار” مع خصومه، فيما تعيش البلاد أزمة سياسية تزداد تعقيداً يوماً بعد يوم.

وقال في أول خطاب له منذ بدء اعتصام مناصريه في البرلمان السبت: “أنا على يقين أن أغلب الشعب قد سئم الطبقة الحاكمة برمتها، بما فيها بعض المنتمين للتيار”.

إلى ذلك، حدد الإطار التنسيقي، الموالي لإيران، في بيان، أول من أمس الخميس، موقفه من الانتخابات المبكرة التي دعا إليها الصدر، وفق وكالة الأنباء العراقية الرسمية “واع”.

فقد أكد الإطار التنسيقي “دعمه لأي مسار دستوري لمعالجة الأزمات السياسية وتحقيق مصالح الشعب، بما في ذلك الانتخابات المبكرة بعد تحقيق الإجماع الوطني حولها”، على حد تعبيره.

وأضاف أنه يجب “توفير الأجواء الآمنة لإجرائها، ويسبق كل ذلك العمل على احترام المؤسسات الدستورية وعدم تعطيل عملها”، مردفاً: “يبقى سقفنا القانون والدستور ومصلحة الشعب”.

يشار إلى أنه يبدو أن الأزمة السياسية في العراق تزداد تعقيداً. فبعد 10 أشهر على الانتخابات التشريعية المبكرة في أكتوبر 2021، تشهد البلاد شللاً سياسياً تاماً في ظل العجز عن انتخاب رئيس جديد للجمهورية وتشكيل حكومة جديدة.

العربية

تعليقات

عن Houda Karmani

شاهد أيضاً

الجيش الإسرائيلي يعلن استهداف قيادي في “حركة الجهاد”

أعلن الجيش الإسرائيلي، السبت، مقتل قائد المنطقة الجنوبية في حركة “الجهاد”، خالد منصور، إثر استهدافه …

%d مدونون معجبون بهذه: