الرئيسية » الوطن نيوز » المبعوث الخاص للرئيس الفرنسي : “الإتحاد الأوروبي لم يعد يثق في أمريكا للدفاع عنه”

المبعوث الخاص للرئيس الفرنسي : “الإتحاد الأوروبي لم يعد يثق في أمريكا للدفاع عنه”

قال المبعوث الخاص للرئيس الفرنسي، الباحث الفرنسي والمختص في الشأن العربي والاسلامي والشرق الاوسط ، “جيل كيبال” ان الاتحاد الاوروبي لم يعد يثق في امريكا للدفاع عنه ، قائلا ان استقلاليته اضحت مطروحة اليوم بشدة”.

واضاف خلال محاضرة القاها اليوم الثلاثاء بمقر المدرسة الوطنية للادارة ان الحرب الروسية الاوكرانية قد حملت في طياتها تحولات مفصلية للمشهد العالمي الراهن بما استتبعها من مواقف حذرة وتحالفات جديدة ، وتموضع على غاية من التعقيد ازاء تداخل المصالح مع الجانبين الروسي والاوكراني على حد السواء.

واستعرض جيل كيبال التوازنات الجديدة الموجودة والممكنة التي خلقتها الحرب الدائرة واهم التغيرات التي طبعت المشهد العالمي عقب اجتياح روسيا لاوكرانيا وتداعياته الاقليمية والاوروبية ،وفي ضفتي المتوسط والمنطقة العربية والشرق الاوسط وشمال افريقيا.

كما حاول ان يربط تاريخيا ،وفي نهج خطي وتسلسل زمني عديد التمظهرات والتحولات التي حركتها عديد الاحداث العالمية انطلاقا من نهاية الحرب الكونية الثانية سنة 1945 ،وما صاحبها من تقسيم العالم الى شرق وغرب ، بالاضافة الى وجود الكيان الاسرائيلي ، بما جعل المنطقة مجالا لاضطرابات مستمرة.

وسلط الضوء ايضا على “سقوط حائط برلين” في نوفمير 1989 وما افرزه من مستجدات على النظام العالمي ، بالاضافة الى تغلغل ما يسمى “بالحركات الجهادية الاسلامية” واحداث 11 سبتمبر 2001، وصولا الى ما وصفه ب”الربيع العربي” وما اختزله من تحولات جذرية في المنطقة.

و تحدث ايضا عن انسحاب الجانب الامريكي من افغانستان وما افرزه من سياقات راهنة تراجعت معها الهيمنة الامريكية التي تواجه في جانب اخر الهيمنة الصينية ، لتعلن بذلك صعود قوى عظمى جديدة من شانها قلب الموازين، وبالتالي تحويل المشهد العالمي برمته.

و في قراءة جغراسياسية لما يدور ، اكد الباحث الفرنسي ان مجريات الاحداث العالمية قد خلقت مشهدا معقدا في مستوى العلاقات والتوازنات بين اوروبا والبلدان الاخرى، بما فيها البلاد العربية ومنطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا في ظل الحرب الروسية الاوكرانية وخاصة في علاقة بالنفط والغاز.

وفي جانب اخر ، تطرق جيل كيبال الى الانتخابات الفرنسية ومدى تاثير الجاليات العربية في توجيهها ، معلقا انها جالية واسعة القاعدة وترجع اصولها الى عديد البلدان ، ومذكرا في هذا الصدد بانه اليوم تونسي على 10 اخرين يقيمون بالخارج و80 بالمائة منهم يعيشون بفرنسا.

وكان “جيل كيبال قد جمعه امس الاثنين لقاء برئيسة الحكومة، نجلاء بودن ، حيث أفاد بانه تم تكليفه منذ شهر جانفي الفارط بمهمة إعداد تقرير حول مدى تأثير التغييرات التي يشهدها الحوض الجنوبي والشرقي للبحر الأبيض المتوسط وكذلك منطقة الساحل والصحراء بافريقيا على المجتمع الفرنسي، خاصة في علاقة بالديانة الإسلامية.

كما التقى اليوم رئيس الجمهورية ، قيس سعيد بمقر الرئاسة بقرطاج .

يذكر ان جيل كبيل باحث فرنسي مختص في الدراسات الجيوسياسية الخاصة بالعالم العربي والاسلامي والشرق المتوسط ومدير كرسي الشرق الاوسط والمتوسط بمعهد الدراسات السياسية بباريس.

يشار ايضا الى انه اهتم بدراسة اللغة العربية منذ 1974 بعد رحلته الى بلاد الشام، ليكمل دراسته للعربية في المعهد الفرنسي بدمشق سنة 1987 وحصل على شهادته في العلوم السياسية،

له سلسلة من الكتابات حول الشان العربي و الاسلامي والتحولات في المنطقة، على غرار “ضواحي الاسلام” (1987) و”شغف عربي” (2013) والخروج من الفوضى (2018) والنبي والجائحة (2021).

وات

تعليقات

عن Houda Karmani

شاهد أيضاً

وزارة الفلاحة تتوقع حصاد 30 الف طن من الحلفاء خلال موسم 2022-2023

توقعت وزارة الفلاحة جني قرابة 30 ألف طن من الحلفاء علما وان موسم حصاد هذه …

%d مدونون معجبون بهذه: