الرئيسية » الوطن نيوز » أحداث وطنية » حركة النهضة تقرر الإنسحاب من تشكيلة حكومة الفخفاخ وعدم منحها الثقة

حركة النهضة تقرر الإنسحاب من تشكيلة حكومة الفخفاخ وعدم منحها الثقة

أعلن رئيس مجلس شورى حركة النهضة عبد الكريم الهاروني، ظهر اليوم السبت، أن الحركة (54 نائبا في البرلمان من أصل 217) قررت الانسحاب من تشكيلة حكومة إلياس الفخفاخ المرتقبة وعدم منحها الثقة.
وقال الهاروني، في تصريح إعلامي في مقر الحركة بالعاصمة، “أمام إصرار المكلف بتشكيل الحكومة على رفض مطلب الحركة في تركيز حكومة وحدة وطنية لا تقصي أحدا، فإن الحركة قررت الانسحاب من التشكيلة الحكومية وعدم منحها الثقة”.
وكان الفخفاخ عرض صباح اليوم السبت بدار الضيافة بقرطاج، على الأحزاب والكتل البرلمانية المعنية بتشكيل الائتلاف الحكومي، التركيبة النهائية للحكومة، قبل تقديمها رسميا مساء اليوم الى رئيس الجمهورية قيس سعيّد. والتقى في هذا الإطار، ممثلين عن حركة النهضة وحزب التيار الديمقراطي وحركة الشعب وحركة تحيا تونس وكتلة الإصلاح الوطني.
كما التقى بممثلين عن كتلتي ائتلاف الكرامة والمستقبل، لم يستجب حزبا قلب تونس والدستوري الحر للدعوة الموجهة لهما.
وكان رئيس حركة النهضة ورئيس البرلمان راشد الغنوشي، التقى إلياس الفخفاخ في ثلاث مناسبات خلال الأسبوع الجاري، كان آخرها ظهر أمس الجمعة، حيث تناول اللقاء آخر مستجدات مسار تكوين الحكومة، والخطوات المبذولة لتشكيل فريق حكومي يكون في مستوى انتظارات التونسيين ويحظى بقاعدة برلمانيّة واسعة.
ومن المنتظر أن يعلن الفخفاخ مساء اليوم عن تركيبة حكومته، بعد أن كان ذلك مقررا مساء أمس الجمعة، مبررا إرجاء الإعلان عن تركيبة الحكومة بالحرص على استكمال مسار تشكيلها في أفضل الظروف، ولمزيد التشاور والتدقيق في بعض المسائل.
وات

 

تعليقات

شاهد أيضاً

ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا في تونس الى 574 حالة

أعلنت وزارة الصحة أنه بتاريخ 04 أفريل 2020، تم تسجيل 21 حالة إصابة جديدة من …

%d مدونون معجبون بهذه: