الرئيسية » العالم نيوز » روسيا تعلن سيطرة قواتها بشكل كامل على لوغانسك بشرق أوكرانيا

روسيا تعلن سيطرة قواتها بشكل كامل على لوغانسك بشرق أوكرانيا

قالت روسيا اليوم الأحد إن قواتها وحلفاءها سيطروا على منطقة لوغانسك بشرق أوكرانيا بعد الاستيلاء على آخر معقل أوكراني في ليسيتشانسك.
وتأتي السيطرة على لوغانسك، وهي هدف رئيسي للحرب بالنسبة لروسيا، بعد أسابيع من تقدم بطيء، ومن شأنها أن تمنح موسكو نصرا سياسيا محدودا وتحول التركيز في ساحة المعركة إلى منطقة دونيتسك المجاورة، حيث لا تزال أوكرانيا تسيطر على مساحات شاسعة.
وقالت وزارة الدفاع الروسية إن الوزير سيرغي شويغو أبلغ الرئيس فلاديمير بوتين بأن لوغانسك « تحررت » بعد أن قالت روسيا في وقت سابق إن قواتها استولت على قرى حول ليسيتشانسك وتمكنت من تطويق المدينة.
وقال الوزير إن القوات الروسية وحلفاءها في المنطقة « سيطروا بشكل كامل على مدينة ليسيتشانسك ».
وصرح يوري ساك مستشار وزير الدفاع الأوكراني أنه « لا يمكنه تأكيد أن ليسيتشانسك تحت السيطرة الروسية الكاملة ». ولم ترد الخدمة الإعلامية بوزارة الدفاع الأوكرانية على طلب للتعليق.
وقال رئيس بلدية سلوفيانسك الأوكرانية فاديم لياك إن المدينة تعرضت لقصف قوي من عدة قاذفات صواريخ اليوم الأحد مما أدى إلى مقتل وإصابة العديد من الأشخاص.
وقالت وزارة الدفاع الروسية اليوم الأحد إنها قصفت البنية التحتية العسكرية في خاركيف، وهي ثاني أكبر مدينة في شمال شرق أوكرانيا، وأفاد مراسل لرويترز بأن القوات الأوكرانية كانت تحفر خنادق وتشيد تحصينات خرسانية في المدينة بعد قصفها ليلا.
وأعلنت أوكرانيا سقوط عشرات المدنيين بين قتيل وجريح في المنطقة في الأسابيع القليلة الماضية.
على الجانب الروسي وتحديدا على بعد نحو 40 كيلومترا شمالي الحدود مع أوكرانيا، أبلغت روسيا عن انفجارات وقعت اليوم الأحد في مدينة بيلغورود مما أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص على الأقل وتدمير منازل.
واتهمت موسكو كييف بشن عدة هجمات على بيلوغورود ومناطق أخرى متاخمة لأوكرانيا منذ بدء الغزو الروسي في 24 فيفري. ولم تعلن أوكرانيا مسؤوليتها عن هذه الهجمات لكنها وصفتها بأنها وقعت ردا على قصف روسيا للمناطق السكنية الأوكرانية وتحويلها إلى أنقاض.

تعليقات

عن Houda Karmani

شاهد أيضاً

ارتفاع ضحايا الهجوم الإسرائيلي على غزة

أعلنت وزارة الصحة في غزة اليوم السبت ارتفاع إجمالي عدد القتلى الذين سقطوا جراء الهجوم …

%d مدونون معجبون بهذه: