الرئيسية » الوطن نيوز » أحداث وطنية » عملية السلوم الإستخباراتية : حجز سلاحين من نوع كلاشينكوف وذخائر حية وألغام تقليدية الصنع

عملية السلوم الإستخباراتية : حجز سلاحين من نوع كلاشينكوف وذخائر حية وألغام تقليدية الصنع

تمكنت الوحدات المشتركة  من الوحدة المختصة للحرس الوطني ووحدات من الجيش الوطني ، مساء أمس السبت ،  في عملية إستخباراتية وكمين محكم بجبل السلوم على مستوى منطقة بئر حمودة في معتمدية حاسي الفريد ، من القضاء على العنصرين الإرهابيين المدعويين محمد الحاجي المكنى بأبي مصعب ، وناظم الذيب ، المكنى بأبي عمار .

كما تمكنت على اثرها الوحدات الأمنية والعسكرية خلال عمليات تمشيط موسعة من حجز سلاحين من نوع كلاشينكوف وذخائر حية وألغام تقليدية الصنع و عدد من الوثائق وعدة اغراض اخرى وفق مصدر أمني بالجهة  .

وذكر ذات المصدر في تصريح ل (وات ) أن تعزيزات أمنية وعسكرية وصلت فجر اليوم  لمكان العملية لتعقب المجموعات الإرهابية المتحصنة بالفرار في المرتفع المذكور. 

وفي ما يلي هوية العنصرين الارههابيين الذين تم القضاء عليها في جبل السلوم وفق ما أورده ، صباح اليوم الأحد ، الناطق الرسمي بإسم الحرس الوطني حسام الدين الجبابلي في صفحته الرسمية :

-الإرهابي محمد وناس بن محمد الميداني بن محمد الحاجي المكنى أبو مصعب ، تونسي الجنسية مولود في 1994/01/10 ، مستخلف لأمير كتيبة جند الخلافة حاليا نظرا لتوليه منصب أمير الكتيبة سابقا .

-العمليات الارهابية التي شارك فيها : التحق بالمجموعات الإرهابية بالجبال التونسية خلال سنة 2013، حيث انضم لكتيبة عقبة ابن نافع لينشق عنها و يلتحق بكتيبة جند الخلافة أواخر سنة 2014.

شارك في عملية الهجوم على منزل وزير الداخلية بتاريخ 24 ماي 2014، وفي عملية هنشير التلة 2 بتاريخ / 16 جويلية 2014 والتي خلفت 15 شهيدا من العسكريين ، وشارك في كمين استهدف تشكيلة عسكرية بجبل المغيلة  يوم 07 افريل 2015 والذي خلف 05 شهداء في صفوف العسكريين  و إصابة آخرين.

كما شارك  في إستهداف تشكيلات عسكرية بجبل السلوم خلال أواسط 2015 ، وفي كمين إستهدف تشكيلة عسكرية بجبل المغيلة  يوم 45 نوفمبر 2015 والذي خلف شهيدا   وإصابة آخرين  في صفوف الوحدات العسكرية ، وفي السطو على معصرة بجهة سيدي علي بن عون خلال سنة 2016 ، وفي العملية الارهابية البشعة /ذبح العسكري سعيد الغزلاني بتاريخ 15 نوفمبر 2016 وفي ذبح خليفة السلطاني بتاريخ 3 جوان 2017 ، وخالد الغزلاني بتاريخ 14 ديسمبر 2018.

وشارك في عمليات السطو علي بنكين بولاية القصرين ، ومداهمة المنازل  المتاخمة لجبال القصرين و الاستيلاء على المؤونة، وفي زرع الألغام التي استهدفت الوحدات الأمنية والعسكرية.

أما الإرهابي الثاني ناظم بن محسن بن عمار الذيبي ، المكنى ابو عمار/آدم وهو تونسي مولود في1987/03/01 ، التحق بالمجموعات الإرهابية بالجبال التونسية خلال سنة 2013، حيث انضم لكتيبة عقبة ابن نافع لينشق عنها و يلتحق بكتيبة جند الخلافة أ الارهابية واخر سنة 2014.

شارك  هذا الارهابي في عملية الهجوم على منزل وزير الداخلية لطفي بن جدو ، و في عملية رصد و مداهمة منزل عضو بالمجلس التأسيسي كائن بولاية القصرين خلال شهر جوان 2014 ، وشارك  في عملية هنشير التلة 2 زفي عدة عمليات ارهابية اخرى .

وات

تعليقات

شاهد أيضاً

نصاف بن علية: هناك 3 سيناريوهات تتعلق بإمكانية ظهور موجة ثانية من فيروس كورونا

كشفت مديرة المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة نصاف بن علية، الجمعة خلال ندوة صحفية، عن …

%d مدونون معجبون بهذه: