الرئيسية » الوطن نيوز » مهرجان مستي ينفض الغبار عن الموقع الأثري بالكريب

مهرجان مستي ينفض الغبار عن الموقع الأثري بالكريب

تنظم بلدية الكريب بالشراكة مع المعهد الوطني للتراث و جمعية كنوز الطبيعة و دار الثقافة بالجهة فعاليات الدورة الأولى من مهرجان ميستي الاثري و ذلك من 13 إلى 15 من شهر ماي الجاري تزامنا مع الاحتفال بشهر التراث.

و يسعى المهرجان إلى التحسيس بأهمية التسريع في الأشغال و الحفريات ضمن موقع ميستي الاثري و فتحه للزوار و تركيز مسلك سياحي ثقافي و بيئي يكون الموقع الاثري من أهم مكوناته، خاصة مع ما تعرف به الكريب من إمكانيات طبيعية و منتوجات تقليدية و حرفية متنوعة من شأنها ان تمثل منطلقا مهما للسياحة البيئية و الايكولوجية.

و يمسح الموقع الاثري بمستي قرابة 5 هكتارات و هو ما يجعل منه احد اهم المواقع الأثرية في بلادنا. و كانت ميستي مدينة مهمة في العصر الروماني حيث تقع على الطريق الرومانية بين قرطاج و الجزائر و اتخذها الجنرال الروماني ماريوس في أواخر القرن الثاني مقرا لقدماء المحاربين الذين وهبهم إيّاها كمكافأة لهم نظير شجاعتهم وبلائهم الحسن الذي أفضى إلى انتصارهم على جيش القائد القرطاجي يوغرطة في القرن الثاني قبل الميلاد، وقد ورد ذكرها للمرّة الأولى عقب هذا الانتصار.

نبش في الذاكرة و أحياء طقوس و تقاليد الجهة

يعمل المهرجان على أحياء طقوس و تقاليد الجهة في مختلف المجالات و ذلك من خلال معارض و ورشات حية تعيد إلى الذاكرة بعضا من هذه التقاليد و خاصة التي افتقدناها اليوم بل و أصبحت غير معلومة لدى فئة واسعة من الأطفال و الشباب.

و من أهم فقرات المهرجان تنظيم موسم جز الخرفان و الغزل و النسيج و تحويل المنتجات التقليدية و تقطير الزيوت الروحية، إضافة إلى أحياء مراسم العرس التقليدي.

و سعيا إلى تقريب الفعل الثقافي من الجمهور في مختلف انحاء الجهة سيحل المهرجان ضيفا على منطقة حمام بياضة الريفية التي ستحتضن جانبا كبيرا من فعاليات هذه الدورة فيما تنتظم بسد واد اركو مسابقات في الرماية يشارك فيها عدد من الصيادين و تعمل على التحسيس بالتحديات البيئية و باهمية الحفاظ على الثروة الغابية و الحيوانية.

و قال أحمد الجبالي مدير المهرجان ان هذه الدورة التأسيسية ستعمل على وضع أسس لمشروع ثقافي ذو توجه اقتصادية و اجتماعي مضيفا ان إبراز المخزون الحضاري و التاريخي للجهة و دفع التنمية ستكون أولويات هذا الفعل الثقافي و معربا عن امله في ان يوحد هذا المولود الثقافي الجديد أبناء الجهة في مساعيهم من اجل تركيز مشاريع ثقافية و تنموية ترتقي بالجهة في مختلف المجالات .

حسن كريمي

 

تعليقات

عن Houda Karmani

شاهد أيضاً

ست مؤسسات من بين عشر غير راضية عن مستوى رقمنة الإدارة العمومية التونسية

أكّدت ستّ مؤسسات من بين عشر انها “غير راضية” عن درجة رقمنة الادارة العمومية فيما …