ألمانيا تستكمل تحضيراتها استعدادا لاستضافة قمة العشرين

أكملت ألمانيا تحضيراتها في مدينة هامبورغ اليوم الثلاثاء، استعدادا لاستضافة قمة العشرين يومي 7 و8 يوليو / تموز الجاري.

ولهذه الغاية، رفعت الإجراءات الأمنية إلى أعلى المستويات في منطقة تبلغ مساحتها 38 كيلومترا مربعا.

وقررت السلطات منع تنظيم أي نوع من التظاهرات في منطقة انعقاد القمة، إذ أنه لن يسمح لأحد بدخول المنطقة عدا سكانها.

ومن المقرر أن يتولى قرابة 20 ألف عنصر أمن حراسة المنطقة خلال انعقاد القمة، بمشاركة فرق أمنية من هولندا والنمسا دعما للشرطة الألمانية.

كما خصصت السلطات 17 مروحية لتأمين المنطقة، التي ستشهد حظرا للطيران.

ويشارك في تأمين القمة 185 كلبا بوليسيا، وفرق خيالة، و40 مركبة تحمل خراطيم مياه للتدخل في حال نشوب أعمال شغب أثناء أي محاولات للتظاهر.

وإضافة لذلك، سيتم نشر فرق أمنية مدربة تدريبا خاصا لمكافحة الإرهاب.

وعلقت السلطات الألمانية العمل بنظام “شنغن” لغاية 11 جويلية الجاري، لمنع دخول أشخاص للبلاد يسعون إلى المشاركة في تظاهرات مناوئة للقمة.

ومن المتوقع أن يشهد محيط منطقة انعقاد القمة بمدينة هامبورغ تظاهرات عديدة يشارك فيها عشرات الآلاف، إلى جانب مشاركة جماعات يسارية.

وتعتزم جماعات سياسية ونقابات أبرزها منظمة السلام الأخضر (غير حكومية) ومنظمة “ديمقراطي” الرامية لدعم انتشار الديمقراطية، تنظيم تظاهرات مناوئة لقمة العشرين والعولمة في هامبورغ، بالتزامن مع انعقاد القمة، وسط مخاوف من تطور الأمر إلى أعمال عنف.

الأناضول

تعليقات

عن Houda Karmani

شاهد أيضاً

بايدن: سأنسحب من سباق الرئاسة في حالة واحدة

قال الرئيس الأميركي جو بايدن، إنه سيعيد تقييم ما إذا كان سيبقى في السباق الرئاسي …