إنقاذ أكثر من ألف مهاجر في إيطاليا في عمليات متعددة

أنقذ خفر السواحل في إيطاليا أكثر من ألف مهاجر وأقلوهم إلى الشاطئ جنوب البلاد اليوم السبت بعدما أطلق عمليات إنقاذ واسعة لإنقاذ ثلاثة قوارب تكافح البحر الهائج قبالة جزيرة كالابريا.
وأقلت سفينة تابعة لخفر السواحل الإيطالي 584 شخصا إلى مدينة ريجو كالابريا، بينما اقتادت أخرى قاربا على متنه 487 مهاجرا إلى ميناء كروتوني بالقرب من موقع تحطم قارب يوم 26 فيفري أسفر عن مقتل 74 شخصا.
وقال مسؤولون محليون إنه جرى إنقاذ مئتي مهاجر قبالة ساحل صقلية وسيتم نقلهم بحرا إلى كاتانيا في وقت لاحق اليوم.
وصل أكثر من أربعة آلاف شخص إلى إيطاليا منذ يوم الأربعاء، مقارنة بحوالي 1300 في شهر مارس العام الماضي، في حين تكافح الحكومة الإيطالية المحافظة للسيطرة على تدفق المهاجرين بالرغم من تعهدات متكررة بوقف تدفقهم. وأرسل خفر السواحل ثمانية قوارب أمس الجمعة للشروع في عمليات إنقاذ مختلفة، بينما تم استدعاء قارب دورية تابع للبحرية لمنع تكرار كارثة حدثت الشهر الماضي عندما تحطم قارب مهاجرين على بعد مسافة صغيرة من ساحل كالابريا.
وتم انتشال جثة فتاة اليوم السبت، ليصل عدد القتلى إلى 74 شخصا. ونجا 79 شخصا من تحطم القارب، لكن يعتقد أن 30 شخصا مازالوا في عداد المفقودين قد لقوا حتفهم.
ويحقق مدعون فيما إذا كان يتعين على الحكومة الإيطالية أن تفعل المزيد لتجنب الكارثة. لكن رفضت رئيسة الوزراء جورجا ميلوني هذا التلميح وألقت باللوم كاملا على مهربي البشر.
وأقرت حكومتها يوم الخميس عقوبات بالسجن أكثر صرامة لمهربي البشر وتعهدت بفتح قنوات أكثر للهجرة الشرعية.
غير أن عدد المهاجرين ارتفع بشكل كبير رغم تلك الإجراءات ووصل حتى الآن حوالي 17 ألف مهاجر إلى إيطاليا بالقوارب مقارنة بستة آلاف في نفس الفترة عام 2022.

تعليقات

عن Houda Karmani

شاهد أيضاً

الجيش الإسرائيلي: الهجوم الإيراني فشل ولم يحقق أهدافه

قال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي اليوم الأحد إن الهجوم الإيراني فشل ولم يحقق أهدافه. …