الأونروا : قطاع غزة يحتاج أكثر من 20 عاما لإعادة إعماره

أعلنت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين /الأونروا/ أن مستوى الدمار الذي خلفه العدوان الصهيوني على قطاع غزة كبير جدا، ويحتاج أكثر من 20 عاما لمحوه وإعادة الإعمار.

وقال جوناثان فاولر، المتحدث باسم /الأونروا/، في حديث نشرته وكالة الأنباء الفلسطينية /وفا/، إن إعادة الإعمار ستكون مهمة ضخمة للغاية، سيما عند إعادة بناء نظام التعليم، واستقبال الأطفال وضمان عودتهم إلى المدارس، وإعادة بناء العيادات المتضررة.

وأرجع فاولر صعوبة عملية الإعمار في غزة إلى مستوى الدمار الكبير جدا، فضلا عن الناس الذين يعيشون بين الأنقاض، والأماكن المليئة بالقنابل والذخائر غير المنفجرة، موضحا أن الأونروا دفعت ثمنا غير عادي جراء الحرب، وفقدت 192 من موظفيها منذ السابع من أكتوبر 2023، وهو رقم لم تشهده منذ إنشاء الأمم المتحدة عام 1945.

وأشار إلى أن نحو 170 من منشآت وكالة الأونروا في قطاع غزة تعرضت للقصف، ولحقت بها أضرار بدرجات متفاوتة، لافتا إلى أن أكثر المنشآت تضررا هي المدارس بسبب توقف التعليم منذ بداية العدوان، وتحولها إلى ملاجئ طوارئ للمواطنين، الذي نزحوا إليها بحثا عن مكان آمن تحت حماية علم الأمم المتحدة.

كما أكد جوناثان فاولر أن /الأونروا/ ستواصل العمل في غزة، رغم الدعوات الإسرائيلية لاستبدالها بوكالات أممية أخرى، وقال: « نحن مكلفون من الجمعية العامة للأمم المتحدة، ولدينا مهمة محددة للغاية ».

وتأسست الأونروا بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية للاجئين الفلسطينيين في مناطق عملياتها الخمس، الأردن، وسوريا، ولبنان، والضفة الغربية، وقطاع غزة.

وتواصل قوات الاحتلال الصهيوني عدوانها برا وبحرا وجوا على قطاع غزة منذ السابع من أكتوبر 2023، ما أسفر عن استشهاد 37084 فلسطينيا، وإصابة 84494 آخرين، فيما لا يزال آلاف الضحايا تحت الأنقاض.

وات

تعليقات

عن Houda Karmani

شاهد أيضاً

ما هي مسيرة الأعلام التي تقودها الأحزاب الصهيونية نحو القدس المحتلة كل عام؟

منذ ساعات صباح الأربعاء 5 جوان 2024، اقتحم مئات المستوطنين وقادة الأحزاب الصهيونية ساحات المسجد الأقصى …