التوجه نحو رفع الدعم عن قارورة الغاز المنزلي في أفق 2026 واستبداله بمنحة شهرية لفائدة كل عائلة معنية

كشف مدير عام المحروقات بوزارة الصناعة، رشيد بن دالي، ان التوجه سيكون نحو رفع الدعم عن الغاز المسال او ما يعرف بقارورة الغاز المنزلي في افق 2026 وتوجيهه نحو مستحقيه عبر منح كل عائلة معنية دعما بقيمة 54 دينار بداية كل شهر
وتشير بيانات وزارة الصناعة والطاقة والمناجم الى ان كل عائلة معنية تستهلك حوالي قارورة ونصف وقاروتين من الغاز المعد للاستهلاك المنزلي شهريا.
واكد بن دالي، الاربعاء، خلال حلقة نقاش « 90 دقيقة » نظمها المعهد العربي لرؤساء المؤسسات، ان التعديل الآلي لأسعار المحروقات لا يشمل قارورة الغاز ملاحظا ان اغلب استهلاكها موجه لغير الاستهلاك المنزلى بل لاغراض أخرى
علما وان السعر الحقيقي للقارورة دون دعم يقارب 35 دينار، تتولى الدولة تغطية 27 دينار منه في شكل دعم ليقتنيها المواطن بسعر ب8800 مليم.
وتبلغ كلفة الدعم الاجمالي الذي تخصصة الدولة لقوارير الغاز المنزلي 2ر1 مليار دينار وهي ارقام تفوق دعم المحروقات البالغ 900 مليون دينار فقط سنة 2022، وفق ما اكده الدالي
واوضح بن دالي ان هذا التوجه سيتم عبر ارساء منظومة تضمن انخراط الفئة المستهدفة وهو ما سيمكن الدولة من توفير 270 مليون دينار.

وات

تعليقات

عن Houda Karmani

شاهد أيضاً

قضية الجيلاني الدبوسي: بطاقة إيداع بالسجن ضد وكيل عام سابق لدى محكمة الاستئناف بتونس

أصدر عميد قضاة التحقيق اليوم الإثنين 15 أفريل 2024، بطاقة إيداع بالسجن ضدّ إطار قضائي …