الحزب الجمهوري يعتبر أن أمينه العام « مختطف » ويطالب بالإفراج الفوري عنه

اعتبر الحزب الجمهوري، في بيان أصدره مساء امس الأربعاء، أن الأمين العام للحزب عصام الشابي « مختطف »، محملا السلطة مسؤولية سلامته، ومطابا بالافراج الفوري عنه.
واعتبر الحزب، أن هذا الإيقاف « خطوة تصعيديه » أخرى من جانب السلطة، في إطار ما وصفه ب « حملة الإيقافات العشوائية التي طالت شخصيات سياسية ونقابية وإعلامية على خلفية مواقفها الوطنية »، معربا عن تضامنه المطلق مع أمينه العام، ومؤكدا الإصرار على مواصلة النضال لاستعادة المسار الديمقراطي السليم، وفق تعبيره.
وذكر الحزب في بيانه، أن مجموعة أمنية قامت بعد ظهر امس الأربعاء بإيقاف عصام الشابي بينما كان يقود سيارته رفقة زوجته، مضيفا أن نفس الفرقة الأمنية قامت بتفتيش منزله قبل وضعه على ذمة فرقة مقاومة الإرهاب، دون الاستظهار بإذن قضائي للإيقاف.
وكان الحزب الجمهوري قد أعلن في تدوينة مقتضبة، في وقت سابق من مساء امس الأربعاء، على صفحته الرسمية بشبكة التواصل الاجتماعي « فايسبوك »، عن إيقاف أمينه العام عصام الشابي، من طرف أعوان أمن تابعين لشرطة مكافحة الإرهاب.

تعليقات

عن Houda Karmani

شاهد أيضاً

تركيبة المجلس الوطني للجهات والأقاليم ومهامه وأهم مراحل تركيزه

يعقد المجلس الوطني للجهات والأقاليم، غدا الجمعة، جلسته الافتتاحية تطبيقا للأمر الرئاسي عدد 196 لسنة …