الخارجية: 24 حاجا تونسيا مقيما بمستشفيات مكة والطائف وجدة والعثور على حاجين بمركز الشميسي

أصدرت وزارة الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج، اليوم الإثنين، بلاغا تفيد من خلاله أن القنصلية العامة للجمهورية التونسية بجدة، بالتنسيق مع سفارة الجمهورية التونسية بالرياض وشركة الخدمات الوطنية والإقامات والبعثة الصحية التونسية، تواصل متابعة وضعيات الحجيج المرضى المقيمين بمستشفيات منطقة مكة المكرمة والطائف وجدّة (24 حالة) والتائهين، حيث تم العثور على عدد منهم، بتظافر جهود صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بأبناء الجالية التونسية، وجاري البحث عن بقية المفقودين بالتنسيق مع السلطات السعودية الشقيقة.

وأفادت الخارجية في ذات البلاغ بأنه تم تأمين زيارة إلى « مركز الشميسي » بمكة المكرمة تبين خلالها وجود حاجين تونسيين إثنين فقط، تمت تسوية وضعيتهما مع إدارة الجوازات.

وأشارت الوزارة إلى أن القنصلية العامة تواصل  إصدار رخص المرور اللازمة للحجيج الذين فقدوا جوازات سفرهم وتوفر لهم التسهيلات الضرورية للعودة إلى أرض الوطن في أفضل الظروف الممكنة.

وتواكب القنصلية العامة مع شركة الخدمات الوطنية والاقامات عودة الحجيج الميامين الى أرض الوطن من خلال المساعدة في ايجاد الحلول لبعض الوضعيات بمختلف محطات مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة، وذلك بالتنسيق المستمر مع سفارة الجمهورية التونسية بالرياض.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن عمليات البحث والتفقد والتدقيق لدى مختلف مصالح الطب الشرعي بمنطقة مكة المكرمة ومراكز الأمن قد أسفرت عن ارتفاع عدد الوفيات في صفوف الحجيج التونسيين إلى 60 حالة وفاة مؤكدة، إلى غاية اليوم 24 جوان 2024، وذلك بعد رفع بصمات المتوفين ومقارنتها مع سجلّات الدخول إلى المملكة العربية السعودية الشقيقة.

تعليقات

عن Houda Karmani

شاهد أيضاً

اليوم: انطلاق الفترة الانتخابية للانتخابات الرئاسية

ذكّرت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات الناخبين ووسائل الاعلام والمتدخلين في العملية الانتخابية، بأن الفترة الانتخابية …