السكك الحديدية التونسية تؤكد أن إخراج الأرتال عن السكة يعرض الجاني إلى عقوبة الاعدام عند حدوث وفاة

أدانت الشّركة الوطنية للسكك الحديديّة التّونسية، الاثنين، عملية تثبيت قطعتين حديديتين بإحكام على قضبان السكة بين محطتي فج التمر والقلعة الخصبة ، امس الاحد، علما وان هذه التصرفات قد تؤدي الى الإعدام في صورة حدوث وفاة.
واضافت الشركة في بلاغ اصدرته الاثنين ، أن سائق القطارعدد 6/51 الرابط بين تونس والقلعة الخصبة تفطّن امس الأحد، الى وجود قطعتين حديديتين مثبتين على السكة بين محطتي فج التمر والقلعة الخصبة .
وبينت ان الحادث تسبّب في توقف القطار من الساعة 13 و30 دق إلى الساعة 16 و30 دق قصد تدخل المصالح المختصة بالشركة لإزالة القطعتين الحديدييتن.
ووصفت الشركة الحادث بأنه « يعكس تصرّفا لا مسؤولا يمكن أن تترتّب عنه خسائر في الأرواح والمعدات وانه توجد العقوبات الجزائيّة الزّاجرة لمثل هذه الأفعال والواردة بالفصل 53 من القانون عدد 74 لسنة 1998 المتعلّق بالسكك الحديديّة ».
واكدت انه يعاقب بالسجن لمدة 10 كل من يتعمد تخريب السكة الحديدية أو احداث خلل بها أو وضع أشياء أو القيام بأي فعل من شأنه اخراج الأرتال عن السكة وترفع هذه العقوبة إلى عشرين سنة سجنا عند حدوث جرح وإلى الإعدام في صورة حدوث وفاة.

تعليقات

عن Houda Karmani

شاهد أيضاً

راغب علامة يفتتح الدورة 24 من المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون بمسرح قرطاج

يفتتح السوبر ستار راغب علامة الدورة 24 من المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون مساء يوم 26 …