المخزون الجملي للسدود التونسية قارب 726 مليون متر مكعب بحلول منتصف فيفري الجاي وسط إيرادات ضعيفة

قارب المخزون الجملي للسدود التونسية بحلول منتصف فيفري 2023، ما يعادل 9ر726 مليون متر مكعب من المياه في وقت تراجعت فيه الإيرادات الجملية الى 260 مليون متر مكعب.
وكشف المرصد الوطني للفلاحة، ان المخزونات الحالية للسدود تراجعت بشكل كبير مقارنة بمخزون نفس الفترة من 2022 والبالغ مليار و143 مليون متر مكعب وتقلصا بنسبة 1ر42 بالمائة مقارنة مع معدل السنوات الثلاث الماضية البالغ زهاء مليار و255 مليون متر مكعب.
وقاربت نسبة امتلاء السدود 3ر31 بالمائة، وقد سجل كل من سد عبد المولى وبربرة والقمقوم نسبة امتلاء قدرت على التوالي بنحو 9ر99 بالمائة و 8ر97 بالمائة و 8ر97 بالمائة.
وتستحوذ سدود الشمال على 9ر90 بالمائة من مخزون المياه في حين توجد بالوسط مخزونات في حدود 8 بالمائة وتمثل سدود الوطني القبلي نسبة 1 بالمائة فقط.
وتتوزع الإيرادات اليومية للسدود، وهي المياه المتدفقة على السدود وفق بيانات المرصد، على 6ر93 بالمائة بالشمال و6ر5 بالمائة بالوسط و7ر0 بالمائة بالوطن القبلي.

وات

تعليقات

عن Houda Karmani

شاهد أيضاً

الترفيع في قيمة التمويل الذاتي لبرنامج «رائدات» وسقف التمويل المسند من بنك التضامن

أعلنت وزيرة الاسرة والمرأة والطفولة وكبار السن، آمال بلحاج موسى، مساء اليوم الجمعة بمقر الوزارة …