توفيق شرف الدين يقدّم استقالته من منصب وزير الداخلية

أعلن وزير الداخلية، توفيق شرف الدين، مساء اليوم الجمعة، عن استقالته من هذا المنصب، في تصريح إعلامي، قال إنه « الأخير » له مع وسائل الإعلام، وذلك بعد إشرافه بالمدرسة الوطنية للحرس الوطني ببئر بورقبة، على تخرج الدورة 73 لعرفاء الحرس الوطني للسنة الدراسية 2023/2022.
وتوجّه شرف الدين بالشكر والتقدير لرئيس الجمهورية الذي قال إنه « تفهّم يوم أمس (الخميس)، وضعيّتي وتفضّل بالإذن لي بأن أخلع عن نفسي مسؤولية وزارة الداخلية، لأن هناك أمانة أخرى تناديني ».
وتابع قوله: « الأمانة قادتني وساقتني إلى وزارة الداخلية .. والأمانة اقتضت ان أخلع عن نفسي عباءة هذه الوزارة »
وأوضح توفيق شرف الدين، في ختام تصريحه، أن « الأمانة الأخرى التي تنتظره، تركتها زوجته ولا يمكن أن يعوّضه فيها أحد، وهي العودة إلى الأبناء ».
يُذكر أن الراحلة سلوى شرف الدين، (زوجة الوزير المستقيل)، كانت توفّيت في 15 جوان 2022، نتيجة مخلفات إصابتها في حادثة تسرّب جزئي للغاز، بالمسكن الوظيفي لهما بالعاصمة.

وات

تعليقات

عن Houda Karmani

شاهد أيضاً

رئيس الدولة يزور مستودعي القطارات بجبل الجلود والمترو بتونس البحرية

أدّى رئيس الجمهورية قيس سعيّد، اليوم الثلاثاء، زيارة غير معلنة إلى مستودع القطارات بجبل جلود …