رئيس الدولة يبحث مع وزير الخارجية الهجرة غير النظامية والمواعيد الدبلوماسية القادمة

مثلت المواعيد الدبلوماسية القادمة سواء على الصعيد الثنائي أو على المستوى متعدد الأطراف والهجرة غير النظامية ابرز محاور استقبال رئيس الجمهورية قيس سعيّد، اليوم الجمعة بقصر قرطاج، وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج، نبيل عمّار.

وحسب بلاغ اعلامي لرئاسة الجمهورية نشر مساء اليوم، ذكّر رئيس الدولة بثوابت الدبلوماسية التونسية ومن أهمها “استقلال القرار الوطني النابع من الإرادة الشعبية” و”رفض تونس لأي تدخل في شأنها الداخلي “مشددا على ان تونس”لا تقبل أن يتعامل معها أي طرف إلا على قدم المساواة”.

وأكد رئيس الدولة على دور القناصل في الخارج وضرورة مزيد الإحاطة بالمواطنين التونسيين لأن عدد غير قليل منهم يتجشمون عناء التنقل من مقرات إقاماتهم إلى مقرات القنصليات دون أن يحصلوا على ما يطلبون من خدمات.

وتناول، اللقاء، أيضا موضوع الهجرة غير النظامية حيث شدد رئيس الجمهورية مجددا على أن تونس التي تعامل المهاجرين معاملة إنسانية ” ترفض أن تكون لا معبرا ولا مستقرا، مشيرا في هذا السياق إلى أن الهجرة غير النظامية التي تتفاقم كل يوم لم تكن تونس أبدا سببا من أسبابها بل بالعكس فهي تتحمل تبعات نظام عالمي أدى إلى هذه الأوضاع غير الإنسانية.

ولاحظ رئيس الدولة، وفق ذات البلاغ، ان ” المنظمات الدولية المتخصصة تكتفي في أغلب الأحيان بالبيانات أو تحاول فرض أمر واقع لن يقبل به التونسيون أبدا”.

تعليقات

عن Houda Karmani

شاهد أيضاً

المعهد العربي لرؤساء المؤسسات يدعو إلى التسريع في الإصلاحات الهيكلية لرفع مستوى النمو

أكد المعهد العربي لرؤساء المؤسسات أهمية تسريع تنفيذ الإصلاحات الهيكلية، من أجل رفع مستوى انتعاش …