طائرة عسكرية تونسية تتوجّه إلى مطار العريش بمصر محملة بدفعة من المساعدات الغذائية لفائدة الشعب الفلسطيني

أقلعت صباح اليوم الخميس، من المطار العسكري بالعوينة بتونس العاصمة طائرة عسكرية تونسية في اتجاه المطار الدولي بالعريش في مصر محمّلة بأكثر من 14 طنا من المواد الغذائية مخصصة للشعب الفلسطيني، وفق ما أعلنه الوزير المستشار لدى رئيس الجمهورية مصطفى الفرجاني.

وقال الفرجاني في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء صباح اليوم بالمطار العسكري بالعوينة ، ان ارسال هذه الشحنة من المساعدات الغذائية يأتي باذن من رئيس الجمهورية قيس سعيّد من أجل تلبية الحاجة الأكيدة والملحة للغذاء في ظل استمرار الحصار والتجويع الذي تمارسه آلة الحرب والدمار والتجويع للكيان الصهيوني المحتل على الشعب الفلسطيني.

وأضاف، ان توجيه هذه المساعدات تم في اطار التنسيق الكامل بين تونس ومصر وكذلك عبر سفارة تونس في العاصمة المصرية القاهرة، مؤكدا، أن تونس ستواصل ارسال شحنات اضافية من المساعدات في قادم الأيام التزاما بموقفها الداعم للشعب الفلسطيني.

وذكر، أن توجيه هذه الشحنة من المساعدات الغذائية يهدف الى المساهمة في التخفيف من حدّة الحصار الذي يتعرّض لها الشعب الفلسطيني، مبينا، أن تونس تواصل الدعم اللامحدود للأشقاء الفلسطينيين في صمودهم البطولي ضد جرائم الحرب والدمار التي يرتكبها جيش الاحتلال.

وجدّد الوزير المستشار لدى رئيس الدولة، ادانة تونس للانتهاكات والجرائم المرتكبة في غزّة والتي كان من بين أبشع صورها المجاعة التي تطال الرضّع والأطفال والحوامل والنساء والشيوخ.

وتابع تصريحه بالقول ” لا يسعني في هذا اليوم الا التذكير بمواقف تونس الثابتة التي عبّر عنها رئيس الجمهورية قيس سعيد في العديد من المناسبات والتي أكد من خلالها وقوف تونس الثابت في صف الشعب الفلسطيني من أجل استرداد حقوقه كاملة والتي لن تسقط بالتقادم كذلك اقامته لدولته المستقلة على أرض كل فلسطين وعاصمتها القدس الشريف”.

وفسّر تواصل المد التضامني التونسي مع الأشقاء الفلسطينيين بأنه ينبع من الشعور الكبير والعميق بعدالة القضية الفلسطينية والتشبث بالحق الفلسطيني.

من جهته، ذكر رئيس منظمة الهلال الأحمر التونسي عبد اللطيف شابو، ان تجهيز هذه الدفعة من المساعدات جاء تطبيقا لاذن رئيس الجمهورية بارسال دفعة من المساعدات بصفة عاجلة ، مشيرا، الى أن الهلال الأحمر التونسي كان على مستوى من الجاهزية في اعداد الطرود الغذائية لشحنها في طائرة عسكرية لايصالها الى الشعب الفلسطيني وخاصة للفئات التي تدهورت حالتها جراء النقص الحاد للغذاء.

واعتبر، أن هذه الدفعة ماهي الا جزء من المساعدات التضامنية مع الشعب الفلسطيني، معلنا، عن أن الهلال الأحمر التونسي قام بتجهيز كميات هامة من الأدوية تحضيرا لارسالها للشعب الفلسطيني في الأيام القادمة.

وأكد، انه تم اعداد كل الترتيبات في اطار التنسيق بين وزارة الشؤون الخارجية التونسية ووزارة الخارجية المصرية وكل من سفارة تونس في مصر والهلال الأحمر التونسي والهلال الأحمر المصري والهلال الأحمر الفلسطيني للاسراع بادخال شحنة المساعدات الغذائية وضمان وصولها الى الفلسطينيين في غزّة.

وات

تعليقات

عن Houda Karmani

شاهد أيضاً

نسبة النجاح في دورة المراقبة لامتحان الباكالوريا تبلغ 43,52 بالمائة لتصل النسبة العامة للنجاح في الدورتين 55,60 بالمائة

بلغت نسبة النجاح في دورة المراقبة لامتحان البكالوريا 43,52 بالمائة من مجموع 41 الفا و154 …