قبل 3 أيام من الانتخابات.. منافس لأردوغان ينسحب من السباق

أعلن محرم إنجه أحد المنافسين الأربعة للرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالانتخابات الرئاسية في 14 ماي، الخميس انسحابه من السباق.

وصرح إنجه، رئيس حزب “الوطن” الذي نال ما بين 2 و4% من نوايا التصويت في استطلاعات الرأي الأخيرة، خلال مؤتمر صحافي: “أسحب ترشيحي” للانتخابات، وفق فرانس برس.

في حين برر قراره قائلاً إن تحالف المعارضة بقيادة كمال كليتشدار أوغلو “سيحمله كل المسؤولية” في حال خسارته أمام أردوغان.

يشار إلى أنه بذلك بات يخوض السباق حالياً 3 مرشحين هم أردوغان وكمال كليتشدار أوغلو وسينان أوغان.

ويعتبر كمال كيليتشدار أوغلو رئيس حزب الشعب الجمهوري ومرشح تحالف يضم 6 أحزاب معارضة، بموقع جيد في منافسة أردوغان الذي يواجه للمرة الأولى منذ 20 عاماً معارضة موحدة.

يذكر أن تركيا تشهد انتخابات رئاسية وبرلمانية الأحد المقبل، في 14 ماي، وهي انتخابات تعد الأهم في تاريخ البلاد، وتأتي بعد مرور أكثر من 3 أشهر على زلزال مدمر ضرب جنوب البلاد وامتد لسوريا، مخلفاً آلاف القتلى في كلا البلدين المجاورين ودماراً هائلاً في البنى التحتية.

والثلاثاء اختتم ملايين الأتراك الذين يعيشون في الخارج، التصويت في الانتخابات. وأُدليت الأصوات الأولى من قبل الأتراك الذين انتقلوا من المقاطعات الأفقر إلى أوروبا الغربية على مدى عقود، في ظل خطط تهدف لمكافحة نقص اليد العاملة بالقارة في أعقاب الحرب العالمية الثانية.

فيما يشكل هؤلاء 3.4 ملايين ناخب من مجموع الناخبين المسجلين في تركيا والبالغ عددهم 64.1 مليون ناخب، كما يميلون إلى دعم المرشحين الأكثر محافظة.

كذلك أفيد بأن نسبة المشاركة الرسمية الثلاثاء في صباح اليوم الأخير من التصويت في الخارج، وصلت إلى 51% – أقل بقليل من الانتخابات السابقة.

العربية

تعليقات

عن Houda Karmani

شاهد أيضاً

من نكسة 1967 إلى الحرب على غزة.. 57 عاماً من “الإبادة والتهجير”

تحل يوم 5 جوان 2024 الذكرى السنوية 57 للنكسة، ويرى الفلسطينيون أن الحرب على غزة أشد تدميراً …