نتائج أولية.. اليسار يتصدر انتخابات فرنسا واليمين المتطرف يخفق في حصد الأغلبية

تصدر تحالف اليسار -اليوم الأحد- الجولة الثانية من الانتخابات التشريعية في فرنسا، وفق نتائج أولية توقعت حصوله على ما بين 172 إلى 215 مقعدا في البرلمان الفرنسي.

وأظهرت النتائج أيضا حلول تحالف الوسط “معا من أجل الجمهورية” المدعوم من الرئيس إيمانويل ماكرون في المركز الثاني، وتوقعت حصوله على ما بين 150 إلى 180 مقعدا.

في المقابل، أخفق تحالف أقصى اليمين في الحصول على الأغلبية، حسبما كانت تتوقع بعض استطلاعات الرأي، إذ يُتوقع حصوله على 115 إلى 155 مقعدا.

ووفق هذه النتائج، لن تستطيع أي من الكتل الثلاث الحصول على غالبية مطلقة في البرلمان.

وفي أول تعليق للرئاسة الفرنسية على النتائج الأولية، قالت إن الرئيس ماكرون يحلل حاليا آخر نتائج الانتخابات، و”سيحترم اختيار الشعب الفرنسي بصفته الضامن لمؤسساتنا”.

وأضافت أن “الرئيس -تمشيا مع التقاليد- سينتظر الصورة الكاملة للبرلمان قبل اتخاذ القرارات التالية اللازمة”.

كما رأى زعيم اليسار الراديكالي الفرنسي جون لوك ميلانشون أن على رئيس الوزراء الفرنسية “المغادرة”، وأنه ينبغي “للجبهة الشعبية الجديدة” متصدرة الانتخابات -التي ينتمي إليها حزبه- أن “تحكم”.

في المقابل، قال رئيس حزب التجمع الوطني اليميني جوردان بارديلا إن “التوافقات الانتخابية وضعت فرنسا في قبضة اليسار المتطرف.. وتحالف العار حرم الفرنسيين من سياسة إعادة التأهيل اللازمة”.

وأضاف “سنبقى جاهزين لتحمل المسؤولية السياسية، ونريد السلطة لقيادة البلاد نحو النهضة”، مشيرا إلى أن الرئيس ماكرون “قرر شل مؤسساتنا، وسنكثف عملنا في المعارضة”.

وقالت وزارة الداخلية الفرنسية في وقت سابق إن نسبة المشاركة في الدور الثاني من الانتخابات بلغت 59.71% حتى الساعة الخامسة مساء بالتوقيت المحلي (+2 حسب توقيت غرينتش)، وهي النسبة الأعلى في أي انتخابات سابقة منذ 1981.

وقدرت استطلاعات رأي نشرتها وسائل إعلام فرنسية أن تبلغ نسبة المشاركة النهائية أكثر من 67% بقليل عند إغلاق مراكز الاقتراع في تمام الساعة السادسة مساء بالتوقيت المحلي. وقد يستمر الاقتراع في المدن الكبرى لساعة إضافية أو ساعتين، في حد أقصى.

وينتظر بعد نهاية الاقتراع أن يجتمع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مع رئيس وزرائه غابرييل أتال لمتابعة النتائج. وذكرت مصادر صحفية من محيط الرئيس الفرنسي أنه قد يلقي كلمة مباشرة بعد إعلان النتائج.

المصدر: الجزيرة

تعليقات

عن Houda Karmani

شاهد أيضاً

العدوان الصهيوني على غزة: 10 آلاف حالة إعاقة نصفها من الأطفال

حذر قطاع تأهيل الأشخاص ذوي الإعاقة في شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية, من تداعيات العدوان الصهيوني …