الرئيسية » الوطن نيوز » أحداث وطنية » وزارتا الدفاع والداخلية تقدمان حصيلة الاحتجاجات بتطاوين

وزارتا الدفاع والداخلية تقدمان حصيلة الاحتجاجات بتطاوين

قال الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع الوطني العقيد بلحسن الوسلاتي إن عددا من المحتجين حاولوا اليوم الاثنين 22 ماي 2017، الدخول إلى المنشأة البترولية بالفانة من خلال استعمال شاحنات إلا أن الوحدات العسكرية والأمنية قامت بالتصدي لهم.

وأضاف الوسلاتي، خلال نقطة إعلامية مشتركة بين وزارتي الدفاع الوطني والداخلية عقدت مساء اليوم، أنهم عمدوا في مرحلة ثانية إلى تخريب أحد الأنابيب الأمر الذي دفع الشركة إلى غلق المضخة لتجنب أي أضرار.

وأكد أن الوضعية حاليا مستقرة هناك.

من جهته، أكد مدير مكتب الإعلام بوزارة الداخلية ياسر مصباح أن مواطنا توفي في الكامور إثر دهسه من قبل سيارة أمنية كانت بصدد التراجع إثر تقدم محتجين نحوها، على حدّ قوله.

وأشار مصباح إلى أنه وقع أيضا حرق شاحنة تابعة للحماية المدنية بالكامل كما تم الاعتداء على العون الذي كان في الشاحنة مما استوجب نقله بطائرة إلى مستشفى علما وأن حالته حرجة.

وبيّن أن هناك أعمال شغب وعنفا رافقت الاحتجاجات بمدينة تطاوين موضحا أنه تمّ حرق مقرّ إقليم الحرس الوطني ومقرّ منطقة الأمن الوطني، كما تمّ الاعتداء على أعوان مما أسفر عن إصابة 13 عون أمن وطني أحدهم وقع سكب البنزين عليه، إلى جانب 6 إصابات في صفوف أعوان الحرس الوطني من بينهم اثنان حالتهما الصحية خطيرة، حسب تعبيره.

وأضاف أنه تم حرق 13 سيارة تابعة لمنطقة الحرس الوطني وسيارتين مدنيتين تابعتين لأمنيين و9 سيارات تابعة ودراجتين ناريتين تابعتين للحرس الوطني.

وأبرز أن عددا من المحتجين توجهوا إلى المستودع البلدي بتطاوين واستولوا على محتوياته كما توجه آخرون إلى مستودع الديوانة بذهيبة أين تمّ الاستيلاء على سيارتين.

وشدد مصباح على أنه لم يقع استعمال الرصاص بتاتا.

حقائق اون لاين

تعليقات

عن Houda Karmani

شاهد أيضاً

جامعة البلديات تصدر وثيقة توجيهية لرؤساء البلديات وأعضاء المجالس المنتخبة والإطارات البلدية المترشحين للانتخابات التشريعية

اصدرت الجامعة الوطنية للبلديات وثيقة توجيهية لفائدة رؤساء البلديات وأعضاء المجالس المنتخبة والإطارات البلدية الذين …