الرئيسية » غير مصنف » أوباما وعد بتخفيف العقوبات عن طهران

أوباما وعد بتخفيف العقوبات عن طهران

قال مسؤول إيرانى إن إدارة الرئيس الأمريكى باراك أوباما وعدت بتخفيف العقوبات إذا تعاونت إيران مع المجتمع الدولى بشأن برنامجها النووى.

وأضاف المستشار البارز للقيادة الإيرانية أمير موهيبيان، فى مقابلة مع صحيفة «نيويورك تايمز»، أمس، «إن أوباما وعد فى رسالة بعث بها إلى روحانى قبل 3 أسابيع بتخفيف العقوبات إذا أظهرت طهران استعدادا للتعاون مع المجتمع الدولى وحافظت على التزاماتها»، فى إشارة إلى البرنامج النووى الإيرانى. ولم يتم الإعلان عن نص الرسالة ولكن موهيبيان وصف محتواها فى المقابلة مع الصحيفة.

وبدوره، جدد سفير ومندوب إيران فى الوكالة الدولية للطاقة الذرية، رضا نجفى، دعم طهران الكامل لإخلاء منطقة الشرق الأوسط من الأسلحة النووية لضمان عالم مجرد من هذه الأسلحة أمر لا يمكن إنكاره.

فى المقابل، اعتبر مساعد مستشار الأمن القومى الأمريكى، بين رودس، أن الانفتاح الذى أبداه الرئيس الإيرانى الجديد حسن روحانى أخيراً «ليس كافيا»، معبراً عن موقف ملتبس حيال لقاء محتمل يجمع الرئيس الأمريكى ونظيره الإيرانى الأسبوع الحالى.

وقال رودس، أمس الأول، إنه أخذ علما بالخطاب المنفتح الذى تبناه روحانى حيال الغرب منذ توليه منصبه الشهر الماضى، إضافة إلى الإفراج هذا الأسبوع عن سجناء سياسيين، وذلك قبل أيام من وصول الرئيس الإيرانى إلى نيويورك للمشاركة فى أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأضاف رودس «لاحظت أنه حصلت بعض التطورات الإيجابية على صعيد السجناء، وبعض التصريحات لروحانى، لكن من الواضح أنها ليست كافية لتبديد قلق المجتمع الدولى حيال البرنامج النووى»، مشيراً إلى ضرورة التواصل للتشديد على القيام بأفعال.

وأكد رودس أن «النافذة الدبلوماسية لن تبقى مشرعة إلى ما لا نهاية»، إلا أنه أعرب فى الوقت نفسه عن اعتقاده أنه لا يزال هناك وقت لإعطاء فرصة للدبلوماسية، وأكد رودس أن أى اجتماع ليس «مدرجا» بين أوباما وروحانى خلال اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدةوبينما توجه الإدارة الأمريكية إيماءات دبلوماسية واضحة إلى إيران، يجرى مسؤولو البيت الأبيض جهدا خلف أبواب مغلقة لطمأنة إسرائيل بأن ذلك لن يفضى فى نهاية المطاف إلى التخفيف المبكر للضغط على حكومة الرئيس الإيرانى الجديد لكبح جماح برنامج بلاده النووى.

وقالت صحيفة «نيويورك تايمز» الأمريكية إن مسؤولى الإدارة الأمريكية أكدوا فى محادثات خاصة مع مسؤولين إسرائيليين، وتصريحات علنية قليلة، أن الشكوك مازالت تنتابهم إزاء نوايا إيران بشن البرنامج النووى، وأنهم سيحكمون على إيران من خلال الأفعال وليس من خلال الأقوال الاسترضائية من جانب روحانى.

وكالات

تعليقات

عن taieb

شاهد أيضاً

التونسي رشيد العلاني يتحصل على المرتبة الثالثة في مسابقة دبي لحفظ القرآن الكريم

تحصل القارئ التونسي رشيد العلاني على المرتبة الثالثة في جائزة دبي الدولية لحفظ القرآن الكريم …

%d مدونون معجبون بهذه: