الرئيسية » غير مصنف » دول الخليج: أبواق الفتنة والتطرف والغلو لن تلقى قبولاً بين أبناء دول مجلس التعاون

دول الخليج: أبواق الفتنة والتطرف والغلو لن تلقى قبولاً بين أبناء دول مجلس التعاون

أكدت دول مجلس التعاون الخليجي الست أن أبواق الفتنة والتطرف والغلو لن تلقى قبولاً في دول مجلس التعاون التي عرف أهلها بالاعتدال والتسامح.

وأكد الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبد اللطيف بن راشد الزياني في بيان له مساء الاحد “أن وعي المجتمعات الخليجية سيحول دون دعوات التحريض والفتن الطائفية”.

وقال “إن شعوب دول المجلس بفئاتها ومكوناتها الاجتماعية كافة تعايشت طوال عقود في وئام تام، وتمكنت، وبما تتمتع به من وعي وحكمة، وتتحلى به من قيم عربية أصيلة من المحافظة على نسيجها الاجتماعي ووحدتها الوطنية وثوابتها الدينية التي تدعو جميعها إلى الألفة والتقارب والتلاحم بين الأمم والشعوب”.

وأضاف الزياني “أن روح التآلف والتسامح والاعتدال التي ميزت المجتمعات الخليجية منحتها القدرة على صيانة أوطانها والمحافظة على مكتسباتها متمسكة بتعاليم ديننا الإسلامي الحنيف دين الوسطية والاعتدال، الذي يحث على درء الفتن ونبذ الفرقة والانقسام ويدعو إلى الوحدة ولم الشمل”.

وأعرب الأمين العام لمجلس التعاون” عن ثقته الكبيرة في أن محاولات زرع الفتنة الطائفية وإشعال فتيلها في دول المجلس لن يكتب لها النجاح ” مؤكدا انها “ستلقى فشلاً ذريعاً، بسبب تماسك جبهتها الوطنية وإيمان مواطنيها العميق بدين الرحمة والمحبة والتسامح الذي أنزله الله هدى للناس جميعاً”.

وشدد  الزياني “أن أبواق الفتنة وأصوات التطرف والغلو، لن تلقى لها قبولاً في دول مجلس التعاون التي عرف أهلها على مر التاريخ بالاعتدال والتسامح”، داعياً أبناء “دول المجلس إلى اليقظة والحذر من الدعوات الطائفية البغيضة الهادفة إلى الانقسام والتشتت وإضعاف المجتمعات الخليجية”.

(د ب ا)

تعليقات

عن taieb

شاهد أيضاً

التونسي رشيد العلاني يتحصل على المرتبة الثالثة في مسابقة دبي لحفظ القرآن الكريم

تحصل القارئ التونسي رشيد العلاني على المرتبة الثالثة في جائزة دبي الدولية لحفظ القرآن الكريم …

%d مدونون معجبون بهذه: